يعنى بالتعليم الالكتروني والاطلاع والتقنية والمعلومات


    التمارين الرياضية وأنواعها

    شاطر

    ابراهيم الجريد

    عدد المساهمات : 18
    تاريخ التسجيل : 02/02/2011

    التمارين الرياضية وأنواعها

    مُساهمة من طرف ابراهيم الجريد في الخميس مارس 24, 2011 3:30 am

    بسم الله الرحمن الرحيم


    التمارين الرياضية وأنواعها
    تعريف التمارين الرياضيه وانواعها ، الرياضه وانقاص الوزن والصحه العامه وتاريخ بدايتها وبعض التمارين الاوليه للعضلات.


    التمرينات الرياضية (Aerobics) هي نوع من التمرينات يجمع بين التمرينات الرياضية الإيقاعية؛ بهدف المرونة، وبرامج تمرينات القوة؛ بهدف تنمية كل عناصر اللياقة:

    المرونة، والقوة العضلية، وسلامة الأوعية الدموية.

    وهذه التدريبات عادة ما تتم على إيقاع الموسيقى، وقد تُؤدى في مجموعة بقيادة مدرب، ويمكن أيضا أن تمارس بشكل فردي وبدون موسيقى مصاحبة. وهي تهدف إلى الوقاية من الأمراض، وزيادة اللياقة البدنية. ويؤدي المتدربون برامج متنوعة تتضمن عددا من التمرينات الشبيهة بالرقص. ومستويات التدريبات الرياضية الأساسية تنقسم إلى مستويات مختلفة من حيث القوة والتعقيد. وفصول التمارين الرياضية قد تسمح للمتدربين باختيار المستويات التي يودون المشاركة بها وفقا لمستوى لياقتهم. كما أن العديد من الصالات الرياضية تقدم تشكيلة واسعة من مستويات التمارين الرياضية للمشاركين للالتحاق بها، وكل فصل مصمم لمستوى معين من حيث الخبرة، ويُدَرس من قبل مدرب معتمد في منطقة خاصة تتعلق بطبقتهم المعينة.

    التاريخ:
    يرجع الفضل في ظهور كلا من المصطلح وطريقة التمارين المميزة إلى دكتور/ (Kenneth Cooper, M.D) العالم في علم وظائف الأعضاء، و (Col. Pauline Potts) أخصائي العلاج البدني، وكلاهما خدما في القوات الجوية الأمريكية. الدكتور كوبر - وهو يبدي تحمسه للتدريبات الرياضية - كان متحيرا بشكل شخصي ومهني؛ لماذا يظل بعض الناس ذوي القدرات العضلية الفائقة عرضة لسوء الأداء في مجالات مثل الجري لمسافات طويلة، أو السباحة، أو ركوب الدراجات؟! ومن ثم بدأ في قياس منظومة الأداء البشري باستخدام جهاز (bicycle ergometer)، وبدأ قياس الأداء المتواصل من جهة قدرة الشخص على استخدام الأوكسيجين. ثم نشر كتابه الشيق والجديد (Aerobics) عام 1968، والذي شمل برامج علمية عن التدريبات الرياضية باستخدام رياضات الجري والمشي والسباحة وركوب الدراجات. وقد نُشر الكتاب في تاريخ حاسم؛ حيث إن زيادة نسبة الضعف والخمول في عامة الشعب تبيِّن مدى الحاجة إلى زيادة التمارين الرياضية. وهكذا صار هذا الكتاب من أكثر الكتب مبيعا. وقد بينت المعطيات التي قدمها الدكتور كوبر أن الأساس العلمي لأغلب برامج التمرينات الرياضية الحديثة يعتمد على أساس من التكافؤ في استخدام الأوكسيجين.[1]

    تدريبات الرياضة البدنية:
    التمرينات الرياضية البدنية - والمعروفة باسم التمارين الرياضية والتمارين الرياضية التنافسية - هي نوع من التمرينات الرياضية التنافسية، وتشمل: الرقص، والإيقاع، والألعاب الرياضية، البهلوانية،بالإضافة إلى عناصر أخرى من التمارين الرياضية.[3] ويُقسم الأداء إلى فئات؛ حسب العمر، والنوع، والمجموعة (فردي، أو مختلط: زوجي وثلاثي). ويتم الحكم من خلال العناصر التالية:
    النشاط والقوة الكامنة، القفز العالي، التوازن والمرونة. هناك عشرة تمارين إلزامية: أربع ركلات عالية متوالية، وأيضا الأساليب، والحد الأقصى المسموح به من العناصر العشرة من المجموعات التالية هو:
    التمرينات الرياضية ورفع ثقل، والتوازن، والركلات مع التوازن والقفزات، وطول مسافة الوثب. والعناصر البهلوانية هنا محظورة؛ وعلى سبيل المثال:
    الشقلبة على اليد، والوقوف على اليد، والدوران في الهواء، ومهارات التشقلب. أما التحكيم فيكون من خلال جودة الأداء، والإبداع، والأداء، وصعوبة البرامج. وتُجرى لهذه الرياضة مسابقات رسمية؛ محلية وعالمية، لكنها ليست رياضة أوليمبية.

    البطن
    الجلوس على الأرض مع ثني الركبتين بزاوية 45 وتشبيك اليدين خلف الرأس، ثم الاستلقاء على الظهر حتى يلامس الأرض ثم العودة إلى وضعية البداية

    العضلة ثلاثية الرؤوس
    الضغط لأسفل: الوقوف على جهاز الكابل وثنى ومد مفصل المرفق حتى الصدر، مع مراعاة ثبات العضدين بجانبى الجذع

    عضلة الصدر
    الضغط على الأرض : يكون بتوجيه الوجه إلى أسفل في مواجهة الأرض وتثبيت الكفين على الأرض في محاذاة الكتفين، ولمس أصابع القدم فقط للأرض، ثم فرد الذراعين لحمل الجزء العلوي من الجسم بعيداً عن الأرض ثم الإنخفاض مرة أخرى للعودة إلى الوضع الأصلي


    تمارين لتقوية عضلات الكتف

    أن يؤدي إلى ثلاث جولات في كل جولة اثنتا عشرة مرة، ولكن إذا زاد الوزن يؤدي التمرين ثلاث جولات ويقلل عدد المرات إلى عشر في الزيادة الأولى، ثم ثماني مرات في الزيادة الثانية


    التمرين الأول ( تمرين العضلة الأمامية)
    يقوم به الرجل في وضع الوقوف أثناء حمل الأثقال أمام جسمه ثم يرفع ذراعه المفرود إلى مستوى نظره لا أكثر حتى لا يصاب بتمزق في العضلة



    التمرين الثاني ( تمرين العضلة الجانبية)
    يمكن أن يمارسه الرجل في وضع الوقوف أو الجلوس مع فرد ذراعيه إلى جانبه ثم رفعها بانحناء



    التمرين الثالث ( تمرين العضلة الخلفية)
    يحنى الجذع وتثنى الركبة ويرفع الذراع على شكل قوس إلى أعلى حد ممكن، وإذا كان الرجل لا يستطيع الثبات أثناء القيام بهذا التمرين فيمكنه أن يسند رأسه إلى شيء صلب ليصبح أكثر توازناً وثباتاً.

    ارجو الإستفادة من الموضوع ...





    ... مع تحيات الطالب : ابراهيم الجريد 3/5 ...

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أكتوبر 21, 2017 11:05 am